"التخطيط" و"الاتصالات" يبحثان دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة

02 يناير 2019
الكاتب :  القاهرة- عرب بيزنس
56 الزيارات

أكدت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط، علي أهمية دور القطاع الخاص في دعم قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر لما يمثله من نقطة التقاء لمختلف أبعاد ومحاور استراتيجية التنمية المستدامة رؤية مصر 2030 مؤكدة على أهمية إعطاء جزء كبير من الاهتمام بالمشروعات المتناهية الصغر نظراً لارتباطها بالشباب وخاصة من هم في مستهل أعمارهم متضمنة طلاب المدارس الفنية والجامعات.

جاء ذلك خلال لقاء جمعها بالدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمقر بنك الاستثمار القومي مع ممثلي شركة TPG FIG أحد الشركات الاستثمارية الخاصة والمتخصصة في تمويل المشروعات متناهية الصغر، وذلك لبحث سبل التعاون في تقديم الاستثمارات اللازمة لدعم منظومة المشروعات متناهية الصغر في إطار اهتمام الدولة بتشجيع فكر العمل الحر لدى الشباب ودعم روح الإبداع والابتكار لديهم.

وأشارت السعيد إلى جهود الدولة حالياً في دعم تلك المشروعات باتخاذ عدداً من الإجراءات الجادة لتشجيع ذلك القطاع، وتناولت السعيد الحديث حول مشروع رواد 2030 التابع لوزارة التخطيط ودوره بتشجيع ريادة الأعمال وتشجيع المشروعات متناهية الصغر ودعمها، مشيرة إلى قيام مشروع رواد 2030 بافتتاح عدداً من المشروعات المتناهية الصغر لطلاب المدارس خلال جولته بعدد من المحافظات بالأسبوع الماضي.

وأضافت الوزيرة أن المناقشات حول توفير التمويل للمشروعات متناهية الصغر تأتي في إطار تحقيق الشمول المالي والذي يعد هدفاً رئيساً في رؤية مصر 2030 والتي من ضمن أهدافها الأساسية الحد من الفقر وخلق فرص عمل جديدة مشيرة إلي تبني الحكومة استراتيجية جادة لتحقيق مبدأ الشمول المالي.

ومن جانبه أكد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، على سعي الوزارة إلى توفير التمويل متناهي الصغر من خلال مكاتب البريد من أجل تشجيع الشباب على إنشاء مشروعات صغيرة لما لها من دور حيوي في خلق الوظائف وزيادة الإنتاجية فضلا عن أثرها المهم في المساهمة في تحسين دخل الأفراد والتطور المستدام للاقتصاد القومي؛ مشيرا إلى أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تقوم بتنفيذ العديد من البرامج للشباب والشركات الناشئة من خلال مركز الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال التابع لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "ايتيدا" لدعم الإبداع وريادة الأعمال، وحقوق الملكية الفكرية المتعلقة بالاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وتطبيقاتها، وتشجيع ثقافة العمل الحر.

واستعرض ممثلو الشركة تقريراً حول نشأة الشركة ورأسمالها وأهم الأعمال التي قامت بالاستثمار فيها عبر مكاتبها حول العالم، مرحبين بالتعاون مع الحكومة المصرية مؤيدين أهمية مشاركة القطاع الخاص بدعم تلك المشروعات التنموية.

وحضر اللقاء عصام الصغير رئيس هيئة البريد المصري، عمرو أبو العزم رئيس شركة تمويلي و نضال عسر المدير التنفيذي ونائب رئيس مجلس إدارة البنك المصري الخليجي و سمير ابينكار ممثل شركة TPG.

جدير بالذكر أن هذه الشركة استثمارية عالمية خاصة تأسست في عام 1992 في ولاية كاليفورنيا الأمريكية، وتدير الشركة استثمارات بأكثر من 103 مليار دولار مع مجموعات للإدارة والاستثمار في حوالي 17 مكتبًا حول العالم حيث تتكون شبكة علاقات الشركة من مجموعات عريقة وعلاقات طويلة الأمد حول العالم.

وتمتلك الشركة 17 مكتباً فيما يقرب من 10 دول إلى جانب أكثر من 400 متخصص، وتمتلك الشركة تاريخاً طويلاً في مجال الاستثمارات في الأسواق النامية حيث دخلت أسواق قارة آسيا في عام 1994 كما تمتلك خبرة عالمية واسعة في مجالات الصناعات والسلع الاستهلاكية والاتصالات والموارد الطبيعية والرعاية الصحية والمجال المالي.

عن عرب بيزنس

طريقك الى عالم المال والاعمال

مجلة اقتصادية ورقية يتبعها بوابة الكترونية على الانترنت

تواصل معنا عبر الفيس بوك

Top