روسيا وسوريا: ماذا أبلغ شويغو محادِثه بشّار في دمشق؟

19 يونيو 2016
الكاتب :  عرب بيزنس- وكالات
762 الزيارات

لم تستبعد مصادر روسية قريبة من مصدر القرار الأعلى في موسكو، احتمال مراجعة الموقف الروسي في سبيل دفع خطوات الحل السلمي للأزمة السورية إلى الأمام، مع اقتراب الموعد المفترض لبدء المرحلة الانتقالية في أغسطس المقبل. 

ويعتقد أن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو الذي زار دمشق فجأة يوم السبت عرض بعض المقترحات الروسية المهمة على الرئيس السوري بشار الأسد، في اللقاء الذي لم يشارك فيه أي مسؤول سوري كبير بما في ذلك وزير الدفاع.

واعتبرت أوساط مراقبة في موسكو أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أوفد وزير دفاعه إلى سوريا لكي يناقش مع الرئيس السوري مسائل تطرح نفسها على جدول أعمال الكرملين وتتعلق بحل الأزمة في سوريا والجاهزية القتالية للجيش الحكومي السوري، وما يحتاجه لزيادة قوته وقدرته على قتال تنظيمات الإرهاب.

اطلاع بوتين

ونقلت وكالة (سبوتنيك) عن الصحيفة الروسية "كومسومولسكايا برافدا"، في تعليق معلقها العسكري على زيارة شويغو إلى سوريا، قولها إنه ليس مستبعدًا أن تعدّل روسيا موقفها من مسائل تتعلق بسوريا بعد أن يعود شويغو إلى موسكو ويطلع بوتين على نتائج زيارته إلى دمشق.

يشار إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين كان قال في كلمة أمام منتدى بطرسبيرغ الأسبوع الماضي إن سوريا تواجه مشكلة "الإرهاب"، وكذلك مشاكل سياسية داخلية مهمة أخرى، مؤكدًا أن موسكو لا تسعى إلى توسيع سلطة الرئيس السوري بشار الأسد، إنما إلى تعزيز الثقة بين مختلف مكونات الشعب السوري، من خلال إجراء مفاوضات سياسية.

وأشار بوتين إلى أن تسوية الأزمة السورية تتطلب وضع دستور جديد وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية تحت إشراف الأمم المتحدة، مضيفًا أن الأسد وافق على ذلك. وأضاف أن واشنطن يجب أن تؤثر في المعارضة السورية من أجل المضي قدمًا في طريق التسوية.

 

عن عرب بيزنس

طريقك الى عالم المال والاعمال

مجلة اقتصادية ورقية يتبعها بوابة الكترونية على الانترنت

تواصل معنا عبر الفيس بوك

Top