وثائق: أوباما لحلف الناتو عن روسيا: لا تورطوني في الحرب مع بوتين

30 يوليو 2016
الكاتب :  عرب بيزنس- وكالات
626 الزيارات

كشفت رسائل بريد إلكتروني خاصة أن مسؤولاً أمريكياً في حلف شمال الأطلسي(ناتو) اعتقد أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما لم يرد التعاون مع أوروبا أو الحلف ضد روسيا خوفاً من أنهم يشكلون "تهديداً".

وذكر القائد الأعلى السابق للناتو، الجنرال فيليب بريدلوف، إنه كانت لديه مخاوف من أن البيت الأبيض اعتبر الحلف "مصدر قلق"، نظراً لأن موقفهم الحماسي قد يجرّ الولايات المتحدة لحرب جديدة، كما ذكرت صحيفة، "دايلي ميل" البريطانية.

وفي رسالة إلكترونية موجهة إلى وزير الخارجية السابق، كولين باول، طلب الجنرال منه إقناع الرئيس أوباما بلعب دور أكبر في الصراع بين روسيا وأوكرانيا. وتأتي الرسائل المسربة بتاريخ سبتمبر(أيلول) 2014، بعد وضع الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة عقوبات جديدة على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، فيما قام هذا الأخير بسحب بعض من قواته من شرق أوكرانيا.

ونشر موقع "دي سي ليكس" هذه الوثائق، التي كشفت عن حملة الجنرال بريدلوف للضغط على البيت الأبيض لتصعيد النزاع، وكيف حاولت مجموعة سرية من المتخصصين في إثارة الاضطرابات السياسية تأمين أسلحة للأوكرانيين. وعززت هذه الجهود الخلافات بين الغرب وروسيا.

وكتب بريدلوف في إحدى رسائله لباول: "قد أكون مخطئاً، لكنني لا أرى البيت الأبيض متعاوناً مع أوروبا والأطلسي. وبصراحة، اعتقد أننا نشكل قلقاً وتهديداً". وتابع: "أطلب مشورتك في أمرين، كيف نؤسس لفرصة مثل هذه في وقت تتركز فيه كل الأنظار على داعش، وثانياً، كيف يمكن العمل على هذا الأمر مع الرئيس شخصياً؟".

وفي رسالة أخرى كتب: "الرئيس(أوباما) يعتبرنا تهديداً يجب حصره، بمعنى: لا تورطوني في حرب".

عن عرب بيزنس

طريقك الى عالم المال والاعمال

مجلة اقتصادية ورقية يتبعها بوابة الكترونية على الانترنت

تواصل معنا عبر الفيس بوك

Top