السندات الدولية تثير مخاوف الخبراء بشأن تداعياتها المستقبلية على مصر

06 فبراير 2017
الكاتب :  القاهرة- عصام عبدالقادر
248 الزيارات

ارتفعت الاحتياطات الأجنبية لمصر بنهاية شهر يناير الماضي بأكثر من ملياري دولار، مقارنة مع شهر ديسمبر الماضي، لتبلغ الاحتياطات 26.36 مليار دولار بنهاية يناير.

وتمكنت مصر بذلك من سداد دفعة من ديونها إلى نادي باريس بقيمة 700 مليون دولار خلال يناير. وجمعت مصر مؤخراً 4 مليارات دولار من طرحها لسندات دولية بعدما تلقت طلبات للاكتتاب في هذه السندات بأكثر من 12 مليار دولار.

في سياق متصل، تباينت اراء خبراء الاقتصاد تجاه هذه السندات وخطرها على مستقبل مصر، اذ قال ي رئيس قسم الاقتصاد بأكاديمية السادات إيهاب الدسوقإن طول أمد السندات المصدرة، في إشارة إلى السندات بأجل 30 عاما، لا يعد مصدر قلق وقد يكون في صالح الاقتصاد، وإنما السندات التي أصدرت بأجل 5 و7 سنوات هي ما يقلقه

في المقابل قال الخبير الاقتصادي الدكتور أنور النقيب أن أثر طرح هذه السندات "كارثي" قائلا إن دول العالم تصدر سندات بفوائد تصل إلى 1.5%، وإن مصر أوصلت الفائدة على سنداتها إلى 8.5% لضمان تغطية الطرح واصفا معدل الفائدة بـ"المبالغ فيه".

وأضاف أن الحكومة اقترضت هذا المبلغ بهذه الفائدة وتعيدها بعد 5 أو 7 أو 300 عاما بالدولار، وقد يكون الدولار بقيمة أعلى من وقت الحالي بالتالي فإنه سيشكل أعباء على الأجيال القادمة، وقال "الدين الخارجي يرتفع بشكل مرعب."


عن عرب بيزنس

طريقك الى عالم المال والاعمال

مجلة اقتصادية ورقية يتبعها بوابة الكترونية على الانترنت

تواصل معنا عبر الفيس بوك

Top