المراسل الحربي محمد العرب يكشف كواليس سرية ومثيرة عن عاصفة الحزم في اليمن

20 أغسطس 2017
الكاتب :  الرياض- عرب بيزنس
258 الزيارات

كشف المراسل الحربي محمد العرب كواليس سرية ومثيرة عن عمليتي عاصفة الحزم وإعادة الأمل في اليمن، وذلك ضمن ندوة في فعاليات مهرجان حكايا مسك الذى أقيم من 14 إلى 20 أغسطس في الرياض.

وضج مسرح (حكايا المرابطين) الذى شهد الندوة بالتصفيق لمرات عديدة أثناء حديث محمد العرب صاحب العبارة الشهيرة (نحن هنا أين أنتم؟) بعدما استعرض مواقف مثيرة من مشاهداته خلال الحرب الدائرة في اليمن.

وخلال الندوة أكد مراسل قناتي  العربية  والحدث والذي امتدت مسيرته الإعلامية لـ25 عاما أن عاصفة الحزم لم تكن مجرد عملية عسكرية، بل كانت مشروع أمة وكتابة جديدة للتاريخ، مبينا تحقيقها لكثير من الإنجازات، حيث لم تخسر أي أرض حررت خلال السنتين الماضيتين، وهو ما يؤكد على أنها في حالة تقدم مستمر مقابل تراجع وانحسار صفوف العدو من الميليشيات الانقلابية وقوات المخلوع.

وأضاف: "لدينا طيارون تتجاوز دقتهم في إصابة الهدف 95%، فجنودنا يقاتلون بأخلاق الفرسان، وعدونا يقاتل بلا أخلاق، ولولا هذه الاستراتيجية الأخلاقية التي تتبعها قوات التحالف العربي لحسمت المعركة منذ وقت طويل".

وتابع: "لقد كنت شاهدا بنفسي على طائرات تعود بذخيرتها دون أداء مهامها القتالية، تجنبا لإصابة مدنيين، وغارات تلغى أو تؤجل رغم التأكد من وجود قيادات انقلابية، ولكن وجود الأهالي من الشعب اليمني في هذه الأماكن يحول دون مهاجمتها".

وأكد أن الجندي السعودي ضرب أروع الأمثلة في الشجاعة والكفاءة القتالية، وروى محمد العرب بعض المواقف التي عايشها، فترحم وهو يغالب دموعه على الشهيد البطل فيصل السبيعي وما عرف عنه من محبة الجميع له ومن إقدامه الذي جعله يقتحم أخطر خطوط التماس على الرغم من رتبته القيادية التي تتطلب منه البقاء في أماكن آمنة، كما أشاد بالجندي الذي قاد بنفسه معركة مدتها عشر ساعات لتحرير أحد الجبال التي كان يستخدمها الحوثيون في قصف المدنيين، كما شهد اللقاء الذي أداره الإعلامي مالك الروقي مشاركة الجندي أحمد القرني الذي فقد إحدى ذراعيه وهي ممسكة بالسلاح أثناء دفاعه عن حدود الوطن، حيث وجه رسالة للحضور أكد فيها تشرفه بما قدمه، مضيفا "لديكم جنود شجعان في الحد الجنوبي، وهم يفخرون بكم كما تفخرون بهم".

 

محمد العرب يقبل العلم اليمني


حقائق ميدانية نقلها محمد العرب من الميدان


1 الأماكن التي وصلنا إليها تثبت أن المعركة محسومة لصالح الشرعية والتحالف، لقد صورت بعض تقاريري من أماكن فعليا تقع داخل العاصمة صنعاء.

2 العدو يستخدم أسلوب الحرب القذرة والإسفاف الإعلامي تجاه عاصفة الحزم بعد أن يئس من مواجهتها على الأرض.

3 قبائل محافظة البيضاء حرروا نصف محافظتهم من أيدي الحوثيين وقوات صالح باستخدام أسلحة الكلاشنكوف فقط.

4 تريد إيران أن تصور سليماني وهو يتجول في اليمن وهي أم العرب، ولكن هيهات أن يحدث ذلك وفي العرب سلمان.

5 مركز الملك سلمان للإغاثة قدم للشعب اليمني ثلاثة أضعاف ما قدمه العالم بكل منظماته الدولية، وعدد المستفيدين من المركز في رمضان فقط أكثر من 9 ملايين يمني.

 

عن عرب بيزنس

طريقك الى عالم المال والاعمال

مجلة اقتصادية ورقية يتبعها بوابة الكترونية على الانترنت

تواصل معنا عبر الفيس بوك

Top