«توماس ليمار إلى أرسنال»..أحد أشهر قصص سوق الانتقالات الصيفية في أوروبا

01 أغسطس 2017
الكاتب :  عرب بيزنس- وكالات
315 الزيارات

"توماس ليمار إلى أرسنال".. أحد أشهر قصص سوق الانتقالات الصيفية 2017 في الكرة الأوروبية، فنادي أرسنال الإنجليزي مهتم جدًا بضم الجناح الفرنسي الشاب، البالغ من العمر 21 عامًا، والذي لمع منذ ظهوره الأول مع نادي موناكو الفرنسي، في موسم «2015-2016".

وطيلة موسمين، شارك الفرنسي الشاب في 89 مباراة مع نادي الإمارة الفرنسية، سجل خلالها 19 هدف وصنع 22 هدف أخر.

وجذبت مستويات «ليمار» أنظار العديد من كبار الفرق في الكرة الأوروبية، فارتبط اللاعب بالانضمام إلى نادي برشلونة الإسباني وتوتنهام هوتسبير الإنجليزي، لكن الاهتمام الأكبر جاء من نصيب أرسنال ومدربه الفرنسي أرسين فينجر، الذي رأى مستقبل كبير للاعب الشاب مع العملاق اللندني.

أرسنال، وبحسب التقارير الصحفية، من مصادر قوية وموثوقة، قدم حتى اللحظة 3 عروض لضم الجناح الفرنسي الشاب، بدأها ب35 مليون جنيه استرليني، ثم 40 مليون جنيه استرليني، وأخيرًا 45 مليون جنيه استرليني.

إلا أن جميع هذه العروض قوبلت بالرفض التام من إدارة موناكو، التي أعلنت أنها لن تتخلى عن لاعبها الشاب، وان «ليمار» مستمر مع الفريق في الموسم القادم.

إدارة موناكو لا ترى عروض أرسنال مُغرية بالمرة، وتطمح في سعر ضخم لم يصل عرض النادي اللندني إلى رقم مقارب منه، ولهذا اتخذت ادارة النادي نفس الموقف الذي كانت عليه مع لاعبيها السابقين، تيموي باكايوكو، وبنجامين ميندي، وكلاهما في النهاية رحلا عن صفوف الفريق، لكن بالسعر الذي حدده النادي، فرحل «باكايوكو» إلى تشيلسي مقابل 40 مليون جنيه استرليني، وأصبح «ميندي» أغلى مدافع في العالم، عندما ضمه مانشستر سيتي، في صفقة تجاوزت الـ50 مليون جنيه استرليني.

«ليمار» جناح هجومي يجيد اللعب على الطرفين، وكذلك يجيد اللعب في الوسط، وهو لاعب أعسر يتميز بالسرعة والقدرة على المراوغة، علاوة عن إتقان كبير في تنفيذ الضربات الثابتة وبراعة في صناعة الفرص والأهداف، وهي المميزات التي جعلت «فينجر» يضع اللاعب كأولوية في سوق الانتقالات الحالي، وهو بدون شك أحد أبرز المواهب الصاعدة، ليس فقط على مستوى الكرة الفرنسية، بل مستوى الكرة الأوروبية بشكل عام.

«ليمار» شارك في الموسم الماضي في 55 مباراة بمختلف البطولات، مسجلًا 14 هدف وصانعًا لـ17 أخريين لزملاءه، مع موناكو، الذي حقق لقب الدوري الفرنسي ووصل إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، ما يجعل النجم الفرنسي هدفًا يستحق المحاولة من أرسنال.

أرسنال بحاجة إلى انتداب «ليمار»، مع خروج منتظر ومتوقع من الجناح التشيلي ونجم الفريق الأول أليكسيس سانشيز، بالإضافة لعدم وضوح مستقبل صانع الألعاب الألماني مسعود أوزيل، وهو ما يجعل انتداب «ليمار» أولوية قصوى أمام مستقبل غير واضح لنجوم الخط الأمامي للفريق، لكن أرسنال مطالب بأن يرضخ ماديًا لموناكو، مثلما فعل تشيلسي ومان سيتي سابقًا، وهو الأمر الذي قد يدفع النادي لكسر رقمه القياسي في الانتقالات، والذي حطمه بالفعل في السوق الحالية بإنتداب الفرنسي أليكساندر لاكازيت، قامًا من نادي ليون الفرنسي مقابل 53 مليون جنيه استرليني.

عن عرب بيزنس

طريقك الى عالم المال والاعمال

مجلة اقتصادية ورقية يتبعها بوابة الكترونية على الانترنت

تواصل معنا عبر الفيس بوك

Top