إثيوبيا تواصل التصعيد بادعاءات تتضمن مزاعم كاذبة

11 أغسطس 2020
الكاتب :  عرب بيزنس - وكالات
17 الزيارات

قال المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية، السفير دينا مفتي، إن أديس أبابا "ليس لديها مشكلة في استفادة مصر من نهر النيل، لكن المشكلة تظهر عندما تحاول (القاهرة) المطالبة باحتكار المياه، وهو أمر مستحيل"، مضيفًا أن "ما يدعيه الآخر بحقه التاريخي الذي منحه إياه الاتفاق الاستعماري لا يتطابق مع حس الإنصاف والعقلانية نحن ندافع عن العقلانية والإنصاف عندما يتعلق الأمر باستخدام نهر النيل".

وتابع مفتي، في حوار مع صحيفة ذا إثيبوبيان هيرالد، أن 86% من مياه النيل تنبع من الأراضي الإثيوبية، فهي هبة طبيعية ولا يمكنك منع إثيوبيا من استخدامها، مضيفًا أن النيل نهر عابر للحدود وأن أديس أبابا "تحترم القواعد والقوانين التي تحكم موارد المياه العابرة للحدود، والتي تدعو للاستخدام العادل لهذه الموارد؛ وفي هذه الحالة، بقدر ما يحق لمصر استخدام نهر النيل، يحق لإثيوبيا أيضًا.. لم تستخدم إثيوبيا النهر بينما كانت مصر تستخدم المياه بشكل فعال لعدة سنوات".

ورفض المتحدث باسم الخارجية الإثيوبية القول بأن الولايات المتحدة تضغط على بلاده لصالح مصر، قائلًا إن بلاده لديها علاقات استراتيجية متنامية مع أمريكا، وأنها "ستبقى أمة صديقة لنا".

وقال مفتي إنه يأمل أن تدرك مصر قريبا أهمية استمرار المفاوضات السلمية بشأن سد النهضة، اعتقد أن المصريين سيقدرون موقف إثيوبيا الذي يجعل جميع الأطراف مستفيدة". وأضاف: "دائما النهج الدبلوماسي هو نهج بناء، وهو النهج الذي يسود ويصب في مصلحة الإنسانية بعكس الحرب التي تدمر الموارد البشرية والمادية ... لقد شهدنا العديد من الحروب في تاريخ العالم ولم يستفد أحد من الحروب".

عن عرب بيزنس

طريقك الى عالم المال والاعمال

مجلة اقتصادية ورقية يتبعها بوابة الكترونية على الانترنت

تواصل معنا عبر الفيس بوك

Top