إيرادات القطاع السياحي تنخفض على مسئولية محافظ البنك المركزى

04 فبراير 2017
الكاتب :  القاهرة -عرب بيزنس
301 الزيارات

كشف محافظ البنك المركزي المصري طارق عامر  أن أرباح بلاده من النقد الأجنبي في قطاع القطاع السياحي انخفضت إلى 3.4 مليارات دولار في عام 2016 وهو ما يقل 44.3 في المائة مقارنة عن مستواها في 2015.

ونقل بيان للجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب  عن عامر قوله إن أرباح مصر من القطاع السياحي نزلت من 11 مليار دولار في 2010 قبل الانتفاضة التي أطاحت بحسني مبارك من سدة الرئاسة في 2011.

ولم يذكر عامر حجم الإيرادات في 2015. لكن وزارة القطاع السياحي ذكرت إن الإيرادات بلغت 6.1 مليار دولار في ذلك العام الذي تلقى فيه القطاع ضربات قاسية كان أبرزها وَاقِع مصرع سائحين مكسيكيين في الواحات في سبتمبر أيلول وتحذيرات بعض الدول من السفر عبر سيناء وحادث سقوط طائرة ركاب روسية في أكتوبر تشرين الأول.

وذكر عامر إن خُلاصَة الصادرات تراجعت إلى 19 مليار دولار في 2016 من 24 مليارا فى 2010 بينما زادت قيمة الواردات إلى 57 مليار دولار في 2016 من 49 مليارا فى 2010 "الأمر الذى شكل فجوة بين قيمتى الصادرات والواردات انعكست سلبا على ميزان المدفوعات" بحسب البيان.

وأشار إلى أن عجز الحساب الجارى لميزان المدفوعات ارتفع إلى 20 مليار دولار فى منتصف يونيو حزيران 2016 من أربعة مليارات دولار فى 2010 "وهو الأمر الذى شكل خطرا استدعى تدخل البنك المركزى لتحرير سعر الصرف حتى يمكن التَحَكُّم على هذا العجز."

عن عرب بيزنس

طريقك الى عالم المال والاعمال

مجلة اقتصادية ورقية يتبعها بوابة الكترونية على الانترنت

تواصل معنا عبر الفيس بوك

Top