هل حسم الأهلي المصري درع الدوري أمام منافسه التفليدى الزمالك؟

16 أبريل 2016
الكاتب :  القاهرة – عرب بيزنس
514 الزيارات

اقترب النادى الأهلي ولاعبوه وجهازه الفني بقيادة الهولندي المخضرم مارتن يول من إعادة درع الدوري الممتاز وتحقيقه بعد توسيع الفارق مع الزمالك إلي 11 نقطة وذلك بعدما غاب عنه منذ بداية الموسم عندما حصده غريمه التقليدي نادى الزمالك عن جدارة واستحقاق الموسم الماضي ليذهب الدرع إلي ميت عقبة بصفة استثنائية وهناك أسباب جعلت الأهلي ومسئولوه يتمسكون بإعادة الدوري للجزيرة نرصدها كالأتي : .

1- الرد الفوري على منافسه التقليدي الزمالك بعدما أقتنص اللقب بالصفقات الجديدة التى أبرمها رئيسه مرتضي منصور ليخطف الأضواء ويسحب البساط من تحت أقدام الجميع ليقف على منصات التتويج دون منازع ليخرج الأهلي خالي الوفاض في موسم العجاف للقلعة الحمراء وجماهيرها التى ترحمت وقتها على أيام المايسترو صالح سليم وتلميذه النجيب حسن حمدي صاحب الإنجازات والأمجاد الهائلة في عصر فريق المواهب والظاهرة أبوتريكة وبركات ووائل جمعه والنحاس وشادي وسيد معوض وجيلبرتو وفيلافيو وشوقي وحسن مصطفي وغيرهم من النجوم التى صنعت البطولات الكبيرة والأرقام القياسية العالمية للأحمر .

2 - المنافسة الشرسة وحالة العداء التى طالت لفترة طويلة بين مجلس إدارة الناديين الكبيرين بين المستشار مرتضي منصور رئيس القلعة البيضاء والمهندس محمود طاهر رئيس القلعة الحمراء وأيام زاد فيها الخلاف في الشخصي إلي حد التراشق بالألفاظ النابية كل هذا جعل طاهر يأمل في إستعادة أمجاد فريق كرة القدم بالنادى الذي ظل دائما وجهة الأهلي وفرحة جماهيره بعيدا عن أي أمجاد وانجازات إنشائية أخري .

3 - إقناع جبهة المعارضة داخل القلعة الحمراء والتى مثلت الصداع الأكبر لطاهر ورفاقه منذ قيادته للقلعة الحمراء وحتى قبل الحكم ببطلان إنتخابات النادى والإنقسام الذي ضرب مجلس الإدارة فضلا عن الخلافات الشخصية التى ساهمت في توسيع الأزمات بين طاهر وأعضاء المجلس بعد قرار التعيين من قبل الجهة الإدارية وزارة الشباب والرياضة والوزير المهندس خالد عبد العزيز وخلافات مجلس الإدارة وتقديم معظم المجلس بالإستقالة اعتراضا على قرار التعيين .

4 - إثبات التفوق والنجاح على المنافس التقليدي نادى الزمالك في كل شيئ بعد حالة التخبط الإداري داخل فريق الكرة عقب إقالة بعض الأجهزة الفنية بدءا من الأسباني كارلوس جاريدو وفتحي مبروك وزيزو وجوزيه بيسيرو والتعاقد مع المدير الفني العالمي الهولندي مارتن يول في ظل نفس الظروف التى تعرض الزمالك من تغييرات في أجهزته الفنية بداية من التوأم حسام وابراهيم حسن مرورا بميدو وفييرا البرازيلي و البرتغالي فيريرا وباكيتا البرازيلي وميدو والأسكتلندي اليكس ماكليش .

5 - إقناع الجمعية العمومية بالنجاح في تعاقد مجلس محمود طاهر مع صفقات مؤثرة ومدوية ساهمت في اعادة الدوري وتفوق فريق كرة القدم أمثال حجازي وربيعة والجابوني ماليك إيفونا والشيخ والسولية وجون أنطوي وإن لم يشاركوا في المباريات بشكل منتظم منذ التعاقد معهم وهو ما يعني بان لجنة الكرة بدأت تتحسس الطريق الصحيح للسير عليه سعيا في تحقيق البطولات وإعادة الأمجاد للرد على معارضي رئيس النادى محمود طاهر وأبرزهم الثنائي عدلي القيعي مدير التعاقدات والتسويق السابق وعلاء عبد الصادق المشرف العام السابق على قطاع الكرة بعد تسريباته الأخيرة التى أحدثت هزة نفسية داخل الجماهير من محبي وعشاق الأحمر ومجلس الإدارة ومحمود طاهر رئيس النادى صديق الأمس وأحد رجاله السابقين .

 

عن عرب بيزنس

طريقك الى عالم المال والاعمال

مجلة اقتصادية ورقية يتبعها بوابة الكترونية على الانترنت

تواصل معنا عبر الفيس بوك

Top