في ليلة الأبطال.. مانشستر سيتي: "مستعدون للمواجهة" وريال مدريد: "أول خطوة نحو ميلان"

26 أبريل 2016
الكاتب :  مصعب الخير
555 الزيارات

"الحلم يقترب" هكذا غردت الصفحة الرسمية لمانشستر سيتي، الذي يطمح إلى الفوز على مدريد للمرة الأولى في تاريخه وكذلك الصعود إلى الدور النهائي حينما تتجه الأنظار في التاسعة إلا الربع بتوقيت القاهرة مساء اليوم الثلاثاء إلى ملعب الاتحاد بمدينة مانشستر؛ حيث ذهاب دور نصف نهائي أبطال أوروبا بين السيتي الإنجليزي والريال الإسباني.

فيما غردت صفحة مدريد "ملعب الاتحاد.. أول خطوة في طريقنا إلى ميلان"؛ حيث تقام مباراة نهائي دوري الأبطال على ملعب الميلان في إيطاليا. ويسعى الريال إلى تخطي الدور النصف النهائي الـ27 له ذهابًا وإيابًا والصعود إلى النهائي والتتويج به للمرة الحادية عشرة في تاريخه (أكثر فريق يفوز باللقب).

وقد التقى الفريقان مرتين في دوري أبطال أوروبا موسم 2012-2013، فاز ريال مدريد على ملعبه في الذهاب 3/ 2، وتعادلا في الإياب بهدف لمثله، وحُرم السيتي من التأهل إلى الدور التالي.

 

آخر الاستعدادات

"مستعدون للمواجهة"، يواصل السيتي تغريداته بعدما استعاد توازنه في الآونة الأخيرة بعودة لاعبيه المصابين، على رأسهم البلجيكي كيفن دي بروين. وخوض مباراة اليوم بمعنويات جيدة بعد فوزه في آخر مواجهة له في الدوري الإنجليزي على ضيفه ستوك سيتي برباعية نظيفة، أحرزها فيرناندو وسيرجيو أجويرو وكليتشي أهاناتشو (هدفين).

أما ريال مدريد فتغلب في آخر مواجهاته في الدوري الإسباني مساء السبت الماضي على رايو فاييكانو بثلاثة أهداف مقابل هدفين، بعدما تلقى هدفين في أول 20 دقيقة من المباراة. وقد تماثل رونالدو للشفاء بعدما غاب عن آخر مباراة للريال، فيما تحوم الشكوك حول تماثل بنزيمة للشفاء وجاهزيته للمشاركة في مواجهة الليلة.

ووفقًا لصحيفة سبورت الإسبانية، جاءت القائمة الأخيرة للاعبي الفريقين، متوقعة تشكيلة المباراة، على النحو التالي:

 

 

قبل نصف النهائي

صعد مانشستر سيتي إلى دور نصف النهائي بعدما تعادل مع "سان جرمان" في باريس 2-2 ثم تغلب عليه 1-0 إياباً في مانشستر في الدور ربع النهائي.

فيما أنقذ البرتغالي كريستيانو رونالدو الريال بثلاثية في مرمى فولفسبورغ في الإياب، بعدما هزم في ذهاب ربع النهائي في ألمانيا 0/ 2.

ويسعى مدرب مانشستر سيتي بيليغريني إلى تحقيق نتيجة إيجابية مع الفريق؛ خاصة أنه سيترك مكانه للإسباني بيب غوارديولا في نهاية الموسم، فيما يأمل مدرب الريال زين الدين زيدان الفوز لتحقيق اللقب؛ حتى لا يخرج الريال خالي الوفاض من أي بطولات هذا الموسم.

 

مواجهات خاصة:

- في حال تسجيل كريستيانو رونالدو هدفًا الليلة فسيعادل رقمه القياسي في 2014 كأكثر لاعب يسجل في موسم واحد لأبطال أوروبا (17 هدفًا).

وقد خاض البرتغالي رونالدو 13 مواجهة أمام مانشستر سيتي (11 وهو لاعب في مانشستر يونايتيد واثنتان بقميص الريال)؛ فاز في 8 منها وتعادل في اثنتين وهزم في 3، سجل 5 أهداف وصنع 3 لزملائه.

- فيما خاض جاريث بيل 8 مواجهات أمام مانشستر سيتي (جميعها بقميص توتنهام)؛ فاز في 3 وهزم في 3  وتعادل في اثنتين، سجل هدفين وصنع هدفًا وحيدًا.

- وخاض لوكا مودريتش 9 مواجهات أمام السيتي (7 بقميص توتنهام واثنتان مع الريال)؛ فاز في 4 وهزم في 3 وتعادل اثنتين.

- أما فريق مانشستر سيتي، فقد سبق لمدربه مانويل بيليجريني تدريب ريال مدريد في موسم 2009-2010 وتمت إقالته بعد الخروج خالي الوفاض من جميع البطولات. وقد خاض 17 مواجهة أمام ريال مدريد حينما كان مدربًا في الدوري الإسباني، فاز في 3 وتعادل في 5 وهزم في 9؛ من بينها هزائم كبرى: بنتيجة 0/ 5 حينما كان مدربًا لفياريال موسم 2007-2008، و0/ 7 و2/6 حينما كان مدربًا لملقا في موسم 2012-2013.

- وخاض مهاجم السيتي سيرجيو أجويرو 12 مواجهة أمام الريال (حينما كان في أتليتكو مدريد والسيتي حاليًا) ولم يفز في أي منها؛ تعادل في 4 مواجهات وهزم في 8، سجل خلالها 4 أهداف وصنع 4 لزملائه.

- فيما خاض صانع الألعاب ديفيد سيلفا 13 مباراة أمام ريال مدريد (مع أندية سيلتا فيجو وفالنسيا ومانشستر سيتي)؛ فاز في 4 وهزم في 8 هزائم وتعادل في واحدة، سجل هدفين وصنع هدفين.

- أما الجناح الأيمن خيسوس نافاس فخاض أمام الريال 19 مباراة (بقميص أشبيلية)؛ فاز في 9 وهزم في 9 وتعادل في لقاء وحيد، سجل 3 أهداف وصنع 4، وساهم معه حينها بالفوز بالسوبر الإسباني على حساب ريال مدريد (200\-2009).

عن عرب بيزنس

طريقك الى عالم المال والاعمال

مجلة اقتصادية ورقية يتبعها بوابة الكترونية على الانترنت

تواصل معنا عبر الفيس بوك

Top