الحقيقة الغائبة وراء خطف رجل أعمال سعودي شهير في مصر

26 أبريل 2016
الكاتب : 
1251 الزيارات

خطف مسلحون مجهولون رجل أعمال سعوديًا في مصر في ساعات الصباح الباكر من اليوم الثلاثاء الموافق 26 أبريل. وبحسب ما ذكرت وسائل إعلام محلية في مصر، فإن المسلحين اختطفوا رجل الأعمال على طريق "الإسماعيلية-القاهرة" بالقرب من مركز التل الكبير التابع للإسماعيلية.

وقال مصدر أمني إن قوات الأمن تفحص واقعة اختطاف رجل أعمال سعودي يدعى "حسن علي أحمد سند" ويبلغ من العمر سبعين عامًا، صاحب أكبر مصنع لإنتاج الصلصة في مصر والشرق الأوسط، في منطقة التل الكبير.

وتلقى اللواء علي العزازي، مدير أمن الإسماعيلية، إخطارًا من اللواء محمود خليل مدير مباحث الإسماعيلية مفاده ورود بلاغ باختطاف مجهولين لرجل أعمال سعودي، وعلى الفور انتقلت الأجهزة الأمنية وضباط إدارة البحث الجنائي إلى مكان البلاغ وتبين وجود السيارة التي كان يستقلها رجل الأعمال محطمة وعليها آثار عنف.

تم تشكيل فريق بحث تحت إشراف اللواء علي العزازي مدير الأمن وبرئاسة اللواء محمود خليل مدير المباحث الجنائية، ضم العميد أحمد الشافعي رئيس المباحث الجنائية والعقيد محمد طلعت رئيس فرع البحث الجنائي لغرب الإسماعيلية والمقدم حسام حسن وكيل الفرع وضباط مباحث التل الكبير والقصاصين. وأشارت المعلومات الأولية لفريق البحث إلى أن المستثمر السعودي حضر إلى القاهرة صباح أمس (الاثنين) لحضور اجتماعات خاصة بمجلس إدارة مجموعات الشركات التابعة له. 

وعقب الانتهاء من الاجتماع توجه إلى مطار القاهرة للمغادرة والعودة إلى المملكة العربية السعودية، لكنه تم اختطافه على طريق الإسماعيلية القاهرة بالكيلو 76 قبل وصوله إلى المطار، وترك الجناة السيارة التي كان يستقلها بعد تعرضها للائتلاف. 

وأوضح مدير أمن الإسماعيلية أنه جار فحص البلاغ، بينما أكدت مصادر أمنية أنه تم اختطاف رجل الأعمال وسائقه بمنطقة التل الكبير وجار فحص أسباب الواقعة وخلفياتها.

من جهتها، قالت مصادر أمنية بمديرية أمن الإسماعيلية إن واقعة اختطاف رجل الأعمال السعودي  هو حادث جنائي وليس سياسيًا.

وكشفت المصادر، بحسب ما أفادت به وسائل إعلام محلية في مصر، عن تعرض نجل شريك رجل الأعمال السعودي إلى عملية خطف في 2011، بعد أن خطف مجهولون ابن شريكه وطلبوا منه فدية 5 ملايين جنيه وسددها من أجل إطلاق سراح نجل شريكه المصري.

وقد أكدت التحريات وقتها أن وراء خطف نجل شريك السعودي مجموعة من البدو، بسبب خلافات بينهما على الأرض، وأضاف المصدر أن فريق البحث توصل إلى أن رجل الأعمال السعودي تلقى اتصالاً من أحد الأشخاص وطالبه بمغادرة المكان فوراً، وفور المغادرة تم خطفه من على الطريق.

عن عرب بيزنس

طريقك الى عالم المال والاعمال

مجلة اقتصادية ورقية يتبعها بوابة الكترونية على الانترنت

تواصل معنا عبر الفيس بوك

Top